لبشرة هادئة، التزمي بالأساسيات!

هل تعانين من:

الاحمرار بعد الاستحمام؟

بشرة مشدودة عندما يكون الطقس شديد الحرارة أو شديد البرودة؟

الإحساس بالوخز بعد استخدام مستحضرات تجميل محددة؟

الاحمرار عندما تشعرين بالانفعال؟

أكثر من نصف النساء يقلن إن بشراتهن حساسة.

سواء كانت تظهر لأيام قليلة أو لفترات زمنية طويلة، قد ينتج عن حساسية البشرة أعراض خفية مثل الوخز أو الشدّ، إلخ، وأيضًا أعراض ظاهرة مثل الاحمرار واسع الانتشار أو البسيط.

إجابة كلارنس

أطلقت كلارنس "كالم-إسنشيال"؛ في مجموعة جديدة للعناية بالبشرة بتركيبة تحتوي على مكونات طبيعية لعلاج البشرة المتضررة، لضمان التحمل الأمثل للبشرة.

يرطّب. يهدّئ. يحمي.

مجموعة المنتجات والمكونات

المريمية المتصلبة

مستحلب مهدئ

233,49 ﷼

+

چِل تصحيح الاحمرار (باستثناء كندا)

175,11 ﷼

+

زيت العلاج المجدِّد

303,53 ﷼

+
+ 95% مكونات من مصادر طبيعية
موديل تضع كريمًا

عطر يهدئ الروح

تجربة حقيقية للجمال المتكامل أبعد من مجرد العناية بالبشرة.

لهذه المنتجات فائقة الحسية، ابتكرت كلارنس عطرًا زهريًّا مسكيًّا تم تطويره خصيصًا للبشرة الحساسة. لطيف ومغلِّف، تمَّ ابتكار هذا العطر للتهدئة والاسترخاء حتى قبل استخدام منتجات "كالم-إسنشيال" للعناية بالبشرة.

في المتجر

عرض مرئي لمنتجع صحي (سبا)

جربي عناية البشرة اللطيفة المهدئة الخاصة بنا والمصممة للبشرة الحساسة.

سواء اخترت روتينًا للجمال، أو جلسة تأمل، أو جلسة "اصنعيه بنفسك"..، دللي نفسك بلحظة استرخاء طوال العام.

في البيت

طريقة "كالم-إسنشيال"

اختاري الوقت المناسب لهذه اللحظة من العناية الذاتية في بيئة باعثة على الاسترخاء.

تنفَّسي

يساعد تنفسك على الشعور بالهدوء. قومي بتدفئة المنتج بين اليدين، ثم افتحيه أمام الوجه باستخدام الكفين. تنفسي بعمق من خلال الأنف وأطلِقي الزفير ببطء من خلال الفم.

تمتَّعي بالسكينة

ضعي منتجات العناية بالبشرة على الوجه باستخدام حركات خفيفة يليها ضغط خفيف، باستخدام اليدين عند درجة الحرارة المناسبة لتجنب الصدمات الحرارية. لا تنسي العنق ومنطقة أعلى الصدر.

استرخي

أنهِي العمل بلفة الضمادة وذلك بوضع اليدين حول الأذنين والصدغين مع الضغط لمدة 5 ثوانٍ. إنها تجربة مريحة وباعثة على الاسترخاء.

مثبت من خلال الاختبارات

*يقاوم المستحلب الإحساس بعدم الراحة الناتج عن ارتداء قناع لفترات طويلة ويخفّفه* *تم اختبار واعتماد فاعلية المستحلب من خلال 34 امرأة من العاملات بالمستشفيات في بيئة يتم فيها ارتداء القناع لفترات زمنية طويلة"
أكثر من 87% يحدث تهدئة فورية للبشرة*
90% يساعد في إعادة بناء البشرة***
87% يحدث تهدئة من الشعور بالحكة**
77% يخفِّف حدة الاحمرار****

*اختبار المستهلك. المستحلب المهدئ، 109 نساء/چِل تصحيح الاحمرار، 107 نساء/زيت العلاج المجدِّد، 100 امرأة، 28 يومًا، فرنسا
**اختبار المستهلك. المستحلب المهدئ، 109 نساء، 28 يومًا، فرنسا
***اختبار المستهلك. زيت العلاج المجدِّد، 100 امرأة، 10 أيام، فرنسا
****اختبار المستهلك. چِل تصحيح الاحمرار، 107 نساء، 28 يومًا، فرنسا (باستثناء كندا)

اكتشاف علمي حيوي

بعد 3 سنوات من الأبحاث الخاصة بالبشرة الحساسة،. مختبرات كلارنس، بالتعاون مع المعاهد البحثية - ومن ضمنها أحد المعاهد المتخصصة في التلوث البيئي - تواصل التقدّم في فهم آليات فرط الحساسية في البشرة.

فيديو علمي

معًا، توصلوا إلى اكتشاف كبير: الدور الحاسم الذي تقوم به المستقبلات الحسية في التسبب في فرط حساسية البشرة.

تركيبة مبتكرة متناغمة مع البشرة

المريميّة
+

من ضمن 75 نباتًا درسها أخصائي علم النباتات جون-بيير نيكولا، الذي يعمل في تعاون وثيق مع كلارنس منذ عام 2004، فإن المريمية المتصلبة هي نبات ذو خصائص مهدئة مفيدة مستخدمة منذ قرون.

ابتكار كلارنس: سكلاريوليد

استخرجت مختبرات كلارنس جزيئًا منقى من زهرات وأوراق المريمية المتصلبة: سكلاريوليد، والذي يتناغم مع البشرة ويسمح بتهدئتها على الفور وحمايتها.

مستحلب مهدئ

مستحلب مهدئ:

يعمل المستحلب بشكل فوري على تهدئة إحساس البشرة بعدم الراحة. فقوامه الكريمي اللطيف غني بزيت الكاميليا العضوي: فهو يذوب على البشرة ويرطِّبها في الحال ويحميها من الأضرار البيئية.

من ميزاته الإضافية:

أنه يحتوي أيضًا على مستخلص الفراسيون الأبيض، الذي يساعد البشرة في مكافحة الأضرار الناتجة عن التلوث.

Redness Corrective Gel

چِل تصحيح الاحمرار:

يعمل الچِل بشكل فوري على تهدئة إحساس البشرة بعدم الراحة. ويذوب قوامه على البشرة فيمنحها إحساسًا فوريًّا بالعافية. فتصبح البشرة منتعشة وأكثر راحة في الحال.

من ميزاته الإضافية:

ستعمل اللؤلؤات والأصباغ الفريدة به على توحيد لون البشرة، كما أنه يحتوي أيضًا على مستخلص الفراسيون الأبيض، الذي يساعد البشرة في مكافحة الأضرار الناتجة عن التلوث.

Restoring Treatment Oil

زيت العلاج المجدِّد:

زيت مغذٍّ غني بزيت الكاميليا العضوي وزيت المشمش العضوي، مثالي لتهدئة البشرة (كندا: أقل حساسية)، وترطيبها، وتركها ناعمة ونضرة.

من ميزاته الإضافية:

يمكن استخدامه أيضًا بمفرده كعلاج لفترة من 10 إلى 20 يومًا لتجديد البشرة. للبشرة التفاعلية التي لا تستطيع تحمُّل منتجات العناية بالبشرة الأخرى، هذا هو الحل المثالي.

المريمية المتصلبة

إنه عشب قدَّسه الرومان الذين استخدموه بوصفه "نبات للعافية". في فرنسا، اعتمد الإمبراطور شارلمان زراعته في الحدائق لتحسين صحة الشعب. وأثناء عصر النهضة، كان يُستخدم أيضًا لتهدئة البشرة.